غزه رمز العزة هذا الموقع خاص بغزة واحوالها ومايدور من امور هناك من الام واحزان وغيرها من افراح وسرور نسال الله ان يسدد اعمالنا وان يجعلها فى ميزان حسناتنا.


    القابضون على الجمر ! ( منقول )

    شاطر
    avatar
    أبو جاد
    Admin
    Admin

    المساهمات : 127
    تاريخ التسجيل : 12/01/2010
    العمر : 27
    الموقع : http://gaza.123.st/

    القابضون على الجمر ! ( منقول )

    مُساهمة من طرف أبو جاد في الأربعاء يناير 13, 2010 12:16 am


    قرأت موضوع سامحوني فأنا غريب

    انزعجت كثيرا لهذا الموضوع الجوهري لانة فعلا يعبر عن واقع مرير للوقت الحالي فقد قراءت مقالة للشيخ/ محمد صالح المنجد عنوانها ( القابضون على الجمر )

    ( أود ان اعرض عليكم جزء منها مع بعض من إضافتي )

    ( هذه المفاسد عمت كل ناحية وهكذا الفحش حل السهل والجبل ، وقد طم أكناف الديار وعمها فسوق وعصيان وهتك المحارم )


    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين الحمد لله ملك يوم الدين الحمد لله الذي خلق الخلق وجعل لهم مما أنزل عليهم نبراسا يهتدون به ونورا الحمد لله الذي أرسل محمدا صلى الله عليه وسلم للعالمين مبشرا ونذيرا فعلمنا العفة وأمرنا بالعفاف ونهانا عن الفحش وبين لنا ما يغضب الرب عزوجل ونحن في زمن عصيب كثرة فيه الفتن عم فيه الفساد تبرج وسفور اختلاط ومجون غناء ورقص دعارة فضائية ومطبوعة ومنشورة ودعاة على أبواب جهنم هذه الأمور الإباحية الفاضحة أفلام جنسية وأغاني فاجرة دعايات سيئة واتصالات مشبوهة خطوط صداقة فاجرة وغرف عارمة بالمعاصي لا يخافون الله عجت الملائكة إلى ربها من ظلم الخلق وفجورهم واشتكت الأرض والسماوات إلى رب البريات وهذه الملائكة صاعدة بأنواع الفحش والفجور من هؤلاء العباد الذين تمردوا على الله وعلى دينه وشرعه زادت الفتن وعم الخطب

    إننا نبرأ إلى الله في هذا الزمن الذي لم يمر مثله على البشرية في انفتاح الشهوات عليهم وشياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا يا أيها المسلمون يا أيتها المسلمات ماذا حل بنا وصار الذي يصبر عن الحرام ويريد الوقوف أمام موجات الفساد كالقابض على دينه يأتي على الناس زمان الصابر فيهم على دينه كالقابض على الجمر .

    وهكذا إن من وراءكم أيام الصبر، الصبر فيه مثل القبض على الجمر للعامل فيهم مثل أجر خمسين رجلا يعملون مثل عمله لماذا لعظم الصبر في هذه الأيام أيها الإخوة والأخوات لأن الشهوات قد عمت وطمت لأن الفتن بالمحرمات قد غشيت كل ناحية

    لأن معسكر الشيطان قد اتسع لأن الحرام صار في الجبل والسهل في الأرض والفضاء في البر والبحر لم يترك ناحية وهكذا صار المسلم محاصر بأنواع المحرمات جهر بالفواحش قلب نظرك في كل ناحية لترى الإعلان عنها كل أمتي معافى إلا المجاهرين وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ثم يصبح وقد ستره الله عليه فيقول يا فلان عملت البارحة كذا وكذا وقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنه رواه البخاري .

    هكذا الدعوة إلى المعاصي بأنواعها والكبائر والإعلان والإذاعة والإشاعة صارت القنوات الفضائية تنقل حيا كما يقولون ولكن مما يميت كل قلب ينظر إليها هذه المجاهرة التي صارت تنقل لحظة بلحظة يتحدثون وهكذا يقومون بأنواع المحرمات استخفافا بأمر الله واعتداءا على شرعه وانتهاكا لحرماته والله سبحانه وتعالى يغار، يغار أن يزني عبده أو تزنيه أمته الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في أنحاء العالم اليوم الأمور القبيحة والمستشنعة تظهر وتنتشر هكذا يريدونها ويختارون أن يذيع الزنى كما قال قتادة رحمه الله أن يظهر الزنا وفعل القبيح ومن أعان على نشرها فقد توعده الله بالعذاب وأنظر في الآية إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة فإذا توعد بالعذاب على مجرد محبة أن تشيع الفاحشة فكيف بالذي يعملها كيف بالذي ينشرها ويذيعها كيف بالذي يعلنها ويستعلن بها وهكذا قامت هذه الشبكات العنكبوتية اليوم بضخ أنواع الفواحش

    عبر العالم تجارة الجنس تقدر بخمسة وسبعين مليارا من الدولارات واثنا عشر في المائة من إجمالي مواقع الشبكة لتجارة الفاحشة وأكثر من ثلاثمائة وأثنين وسبعين مليون صفحة تحمل الفجور وبليونان ونصف البليون من رسائل البريد الإلكتروني وخمس وعشرين في المائة من إجمالي الطلبات لمستخدمي الشبكة في البحث عن أوكار الفواحش حتى صور الأطفال بل جنس الأطفال كما يسمونه لم تسلم منه هذه الشبكات

    ملايين الملايين يزورون المواقع صفحة واحدة في موقع واحد استقبلت خلال سنتين أكثر من ثلاثة وأربعين مليونا من هؤلاء الناظرين والناظرات والسامعين والسامعات والناقلين والناقلات تزعم إحدى المواقع أنهم قد وزعوا أكثر من مليار مرة ثلاثمائة ألف صورة خليعة وهكذا عندنا أكثر من ثمانين في المائة من الذين يدخلون الشبكة يدخلونها بالحرام عم الحرام في كل ناحية وصارت البيوت تشتكي الأسر تأن هكذا انفصمت عرى كثير من الأسر هكذا تشتكي الزوجة المسكينة وهكذا يكتشف الزوج المسكين وهذا يفاجئ بابنه وهذا يطعن من الخلف بابنته ماذا حل بنا ما هذه المنديات للفضائح ما هذه المواقع التي تنشر القصص الواقعية كما يسمونها ما هذه المواقع التي تدعوا إلى إقامة العلاقات تقيمها هذه الأشرطة التي تعلن على الشاشات فيها الأرقام والعناوين والاتصالات

    وصارت ترقيم الإلكتروني شيئا بديلا عن الترقيم الورقي واعجبا هذا يحل بأمة الإسلام وأمة القرآن هل هذه أخلاق المؤمنين من الذي يرضى بهذا إنفاق الملايين على تجارة الجنس والسفر إلى الأماكن المحرمة ورؤية البرامج المختلفة سحقت الفضيلة وعمت الرذيلة تهدمت المفاهيم عند الكثيرين

    وأصبح اختزان الصور في القلوب والعقول وإذا أصيب القوم في أخلاقهم فأقم عليهم مأتما وعويلا هذه الاتصالات الفضائية بأنواعها قنوات النصف الأسفل العري في كل مكان أيليق هذا بأمة الإسلام التي هي خير أمة أخرجت للناس ما معنى أن تنتشر هذه الفواحش والدعوة إليها والتمايل والرقص وأنواع الحرام والغناء والتغزل وهكذا الوصف الدقيق الذي يثير الغرائز والشهوات بأيدي أبناء أناس من هذه الأمة تعم الرسائل في كل مكان لا أسواقنا نظيفة ولا شوارعنا ولا مدارسنا ولا مكاتبنا إعلان للحرام أتصل أتصلي على الرقم كذا أريد أن أتعرف على كذا

    وهكذا شرائط الم أس أم والأم أم أس وما يأتي في الزمن القادم مما لا يعلمه إلا الله دعوة للرذيلة والفاحشة سماسرة للفساد ويقودون إلى الفحشاء ووسائط في التعرف ولا يكتفي أن يفعل إلا أن يخبر أصحابه وهكذا تجر صاحباتها والقصص الغرامية المخزية أخبار الممثلين الداعرين والراقصين الفاسقين والدعوة إلى الاختلاط في كل مكان مقالات ملتهبة ووصف لمن يريد العفاف بأنهم من متأخري القرون الماضية والمتخلفين الذين نسيهم الزمن في القرن الحادي والعشرين وأتت كمرات الجوال لتكمل المسلسل الداعر وتنشر النار في الهشيم فتنقل حيا كما يقولون وتذيع وتقنية البلوتوث التي صارت عند الكبار والصغار من مائة وعشرين جوالا في إحدى المدارس ثمانون منها بالكميرة في أحد الجوالات تسعة وأربعين مقطع جنسي وثلاثمائة صورة فاضحة مفهرسة موقع كامل على هاتف أحد الطلاب ماذا نتوقع وهكذا يفاجئ الأب وتفاجئ الأم وهكذا تنقل الرذيلة خلال لحظات ماذا يحدث بأمة الإسلام اليوم ماذا يحدث بهؤلاء الشباب والشابات الذين سيسعون بعد ذلك في حال تأجج هذه المشاعر المحرمة لديهم إلا لتطبيق ما يرون والسعي للوقوع في هذه الفواحش لتلبية هذا العطش الجنسي المسعور الذي أججته هذه الصور وهذه القصص وهذه الأفلام .

    وهذه الأغاني وهذا الفيديو كليب وهذه الأخبار الذي يتناقلونها فيما بينهم وهذا الحجاب اليوم الذي يشكي إلى الله من ظلم الظالمين والظالمات الذي تعرض به هذه المرأة التي استجابت لسبيل الشيطان مفاتنها فماذا نتوقع بعد ذلك عصفت القضية بالبيوت والأسر كثر أولاد الحرام عم السفاح ذهبت العفة قصص هروب البنات وذهاب الزوجات بل الزنا بالمحارم .

    أيها الإخوة والأخوات إننا والله أمام واقع رهيب وأمر عصيب مما يراد بنا ومما ينساق إليهم المجتمع كالأعمى الذي لا يدري إلى أي شيء يقدم عليه وفتنة النساء التي ذكرها لنا الشرع المطهر وحذرنا منها

    وجاءت الآيات والأحاديث بالأمر من العفة والعفاف وأمر النساء بالحجاب والرجال والنساء بغض البصر وهكذا إذا أردها شيئا أن يسألها من وراء الحجاب وهكذا أن لا تبدي زينتها لهؤلاء الأجانب وأن لا تخضع بالقول توجيهات كثيرة من الخالق سبحانه وتعالى لحفظ الفروج وحفظ الأبصار والأسماع

    ولكننا اليوم في عصر رقيق الأبيض الذين ينقلونه من مكان إلى مكان وتأتي الأخبار لتبين حجم العلاقات خارج نطاق الزواج في مدرسة ثانوية أكثر من خمسين بالمائة من هؤلاء الشباب قد أقاموا علاقات محرمة على درجات متفاوتة يزعم البعض أنها للتسلية والبعض يصرح بأنه قد وقع في الفاحشة الكبيرة ماذا لدينا اليوم قصص اغتصاب خطف الفتيات خطف النساء في الشوارع خطف النساء في الأسواق التحرش العلني إنها نتيجة طبيعية لما يدور اليوم لما يعج به العالم من أنواع الشهوات لقد جاءت الشريعة الإسلامية وهذه الرسالة المحمدية لمصلحتنا نحن لقد منع اختلاط الرجال بالنساء لا في المساجد ولا في الخروج منها ولا في الطرق حتى في صفوف الصلاة لم يكن هنالك اختلاط وذلك لأن الشارع حكيم يعلم ما يصلح للبشر

    فإذا تمردوا على الشرع وأراد كسر الحواجز وإحداث الاختلاط في التعليم وأنواع المنشآت والمكاتب والشركات والمدارس والكليات فماذا سيبقى يا عباد الله ألم يأتنا الواعظ من الغرب بأن نسبة التلميذات الحوامل سفاحا في مدرسة ثانوية في ولاية المتحدة قد بلغت ثماني وأربعين في المائة هذا ثمار التعليم المختلط إما أن تحدث الفاحشة بالرضا أو بالإكراه ويتبع ذلك حمل أو إجهاض وقتل للمولود أو ولادة السفاح ليعم أولاد الحرام وأولاد الحرام أين سينشئون ما هو مستقبلهم وعندما تكون الفتنة في الأسواق

    كما نرى اليوم وفي وسائل المواصلات والمضيفات إنها فتنة عظيمة قد حذرنا منها محمد صلى الله عليه وسلم بقوله ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء ما معنى السعي الحثيث والعمل الدوؤب لإيجاد الاختلاط في أماكن العمل ألم يكفنا ما جاء من النذر من الشرق والغرب عما يحدث من حوادث التحرش والاعتداء في أماكن العمل يأتيك الشر اليوم من كل مكان حتى لو لم تكن تسعى إليه وربما يأتيك إلى جوالك مستقبلا عبر قنوات عبر رسائل قد جاءت نذورها وبدأ بثها فأي شيء ننتظر .

    تفاجئ اليوم بأنواع من هذه الصور حتى لو لم تكن تبحث عنها أصرف بصرك يا علي لا تتبع النظرة، النظرة وهكذا تأتي الشواهد القرآنية وهذه الأحاديث النبوية لكي تبين لنا ماذا نتصرف حيال هذه المواقف وأمام هذا الوضع من التفشي والشيوع والأشياء الذي يعلمها الكثيرون .


    ولقـد رأيت معاشـرا جمحت بهـم

    تـلك الطبيـعة نحـو كـل تيـار

    تهوى نفوسهم هـوى أجسـامهـم

    شغـلا بـكـل دنـاءة وصغـار

    تبعوا الهوى فهوى بهم وكذا الهوى

    منـه الهـوان بـأهلـه فحــذار

    فأنظر بعين الحق لا عـين الهـوى

    فـالحـق للعيـن الجـلية عـار

    قاد الهـوى الفجـار فانقـادوا لـه

    وأبـت عليهــم مقـادة الأبـرار


    أيها الإخوة والأخوات نحن اليوم أمام واقع يعصف بالأخلاق ويعصف بالأمة كلها إنه واقع أليم مرير إنه شيء قد دنس الفضيلة .

    أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأنوب إليه وأسأله التوبة والمغفرة أنه هو التواب الرحيم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 12:38 pm