غزه رمز العزة هذا الموقع خاص بغزة واحوالها ومايدور من امور هناك من الام واحزان وغيرها من افراح وسرور نسال الله ان يسدد اعمالنا وان يجعلها فى ميزان حسناتنا.


    أحاديث منتشرة كثيرة على الانتر نت وما هي صحتها ؟؟ (4)

    شاطر
    avatar
    أبو جاد
    Admin
    Admin

    المساهمات : 127
    تاريخ التسجيل : 12/01/2010
    العمر : 27
    الموقع : http://gaza.123.st/

    أحاديث منتشرة كثيرة على الانتر نت وما هي صحتها ؟؟ (4)

    مُساهمة من طرف أبو جاد في الأربعاء يناير 13, 2010 11:19 am


    بسم الله


    حديث: ((إني والإنس والجن في نبأ عظيم، أخلق ويعبد غيري، أرزق ويشكر سواي، خيري إلى العباد نازل، وشرهم إلى صاعد، أتودد إليهم بالنعم وأنا الغني عنهم، ويتبغضون إلى بالمعاصي وهم أفقر ما يكونون إليّ، أهل ذكري أهل مجالستي، من أراد أن يجالسني فليذكرني، أهل طاعتي أهل محبتي، أهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي، إن تابوا إلي فأنا حبيبهم، وإن أبوا فأنا طبيبهم، أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب، من أتاني منهم تائبا تلقيته من بعيد، ومن أعرض عني ناديته من قريب، أقول له: أين تذهب؟ ألك رب سواي؟ الحسنة عندي بعشرة أمثالها وأزيد، والسيئة عندي بمثلها وأعفو، وعزتي وجلالي لو استغفروني منها لغفرتها لهم)) درجته: ليس له وجود في كتب الحديث بهذا التمام




    حديث: ((أوحى الله إلى داود: يا داود لو يعلم المدبرون عن شوقي لعودتهم، ورغبتي في توبتهم، لذابوا شوقا إليَّ، يا داود هذه رغبتي في المدبرين عني، فكيف محبتي في المقبلين علي؟)). درجته: ليس بحديث



    حديث: ((بينما النبي صلى الله عليه وسلم في الطواف إذ سمع أعرابيا يقول: يا كريم فقال النبي صلى الله عليه وسلم خلفه: يا كريم، فمضى الأعرابي إلى جهة الميزاب وقال: يا كريم فقال النبي صلى اله عليه وسلم خلفه: يا كريم، فالتفت الأعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقال: يا صبيح الوجه, يا رشيق القد أتهزأ بي لكوني أعرابيا؟ ‎والله لولا صباحة وجهك، ورشاقة قدك لشكوتك إلى حبيبي محمد صلى الله عليه وسلم. فتبسم النبي صلى الله عليه وسلم وقال: أما تعرف نبيك يا أخا العرب؟ قال الأعرابي: لا. قال النبي صلى الله عليه وسلم: فما إيمانك به؟ قال: آمنت بنبوته ولم أره، وصدقت برسالته ولم ألقه، قال النبي صلى الله عليه وسلم: يا أعرابي، اعلم أني نبيك في الدنيا، وشفيعك في الآخرة. فأقبل الأعرابي يقبل يد النبي صلى الله عليه وآله وسلم، فقال النبي صل الله عليه وسلم: مهلا يا أخا العرب، لا تفعل بي كما تفعل الأعاجم بملوكها، فإن الله سبحانه وتعالى بعثني لا متكبرا ولا متجبرا, بل بعثني بالحق بشيرا ونذيرا فهبط جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم وقال له: يا محمد، السلام يقرئك السلام، ويخصك بالتحية والإكرام، ويقول لك: قل للأعرابي لا يغرنه حلمنا ولا كرمنا، فغدا نحاسبه على القليل والكثير، والفتيل والقطمير. فقال الأعرابي: أو يحاسبني ربي يا رسول الله؟ قال: نعم يحاسبك إن شاء. فقال الأعرابي: وعزته وجلاله, إن حاسبني لأحاسبنه، فقال النبي صلى الله عليه واله وسلم: وعلى ماذا تحاسب ربك يا أخا العرب؟! قال الأعرابي: إن حاسبني ربي على ذنبي حاسبته على مغفرته، وإن حاسبني على معصيتي حاسبته على عفوه، وإن حاسبني على بخلي حاسبته على كرمه. فبكى النبي صلى الله عليه وسلم حتى ابتلت لحيته، فهبط جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم وقال: يا محمد, السلام يقرئك السلام، ويقول لك: يا محمد قلل من بكائك فقد ألهيت حملة العرش عن تسبيحهم، وقل لأخيك الأعرابي:لا يحاسبنا ولا نحاسبه، فإنه رفيقك في الجنة)). درجته: موضوع مكذوب ولا أصل له


    حديث: ((ثلاثة لا يستجاب دعاؤهم: آكل الحرام، ومكثر الغيبة، ومن كان في قلبه غل أو حسد للمسلمين)). درجته: ليس له وجود في كتب الحديث
    حديث: ((جاء أعرابي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له: يا رسول الله من يحاسب الخلق يوم القيامة؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الله. فقال الأعرابي: بنفسه؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: بنفسه. فضحك الأعرابي وقال: اللهم لك الحمد. فقال النبي: لم الابتسام يا أعرابي؟ فقال: يا رسول الله إن الكريم إذا قدر عفا، وإذا حاسب سامح. قال النبي صلى الله عليه وسلم: فقه الأعرابي)). وفي رواية: ((قال الأعرابي: نجونا ورب الكعبة! قال: وكيف يا أعرابي؟ قال: لأن الكريم إذا قدر عفا)). درجته: لا يصح، قال البيهقي: يشبه أن يكون موضوعاً
    حديث: ((جاء رجل إلى أمير المؤمنين علي كرم الله وجهه فقال: إني أجد في رزقي ضيقا فقال له: لعلك تكتب بقلم معقود؟ فقال: لا، قال: لعلك تمشط بمشط مكسور؟ فقال: لا قال: لعلك تمشي أمام من هو أكبر منك سنا؟ فقال: لا، قال: لعلك تنام بعد الفجر؟ فقال: لا، قال: لعلك تركت الدعاء للوالدين؟ قال: نعم يا أمير المؤمنين. قال عليه السلام: فاذكرهما، فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: ترك الدعاء للوالدين يقطع الرزق)). درجته: ليس له وجود في كتب الحديث
    حديث: ((جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم مع أصحابه رضي الله عنهم وسألهم مبتدئ بأبي بكر الصديق: ماذا تحب من الدنيا؟ فقال أبو بكر رضي الله عنه: أحب من الدنيا ثلاثا: الجلوس بين يديك، والنظر إليك، وإنفاق مالي عليك. وأنت يا عمر؟ قال عمر: أحب ثلاثا: أمر بالمعروف ولو كان سرا، ونهي عن المنكر ولو كان جهرا، وقول الحق ولو كان مرا. وأنت يا عثمان؟ قال عثمان: أحب ثلاثا: إطعام الطعام، وإفشاء السلام، والصلاة بالليل والناس نيام. وأنت يا علي؟ قال علي: أحب ثلاثا: إكرام الضيف، والصوم بالصيف، وضرب العدو بالسيف. ثم سأل أبا ذر الغفاري: وأنت يا أبا ذر: ماذا تحب في الدنيا؟ قال أبو ذر: أحب في الدنيا ثلاثا: الجوع، والمرض، والموت فقال له ذاكرا صلى الله عليه وسلم: ولم؟ فقال أبو ذر: أحب الجوع ليرق قلبي؛ وأحب المرض ليخف ذنبي؛ وأحب الموت لألقى ربي، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: حبب إلى من دنياكم ثلاث: الطيب؛ والنساء؛ وجعلت قرة عيني في الصلاة، وحينئذ تنزل جبريل عليه السلام وأقرأهم السلام وقال: وأنا أحب من دنياكم ثلاثا: تبليغ الرسالة؛ وأداء الأمانة؛ وحب المساكين؛ ثم صعد إلى السماء وتنزل مرة أخرى؛ وقال: الله عز وجل يقرؤكم السلام ويقول: إنه يحب من دنياكم ثلاثا: لسانا ذاكرا؛ وقلبا خاشعا؛ وجسدا على البلاءِ صابرا)). درجته: ليس بحديث
    حديث: ((حب الوطن من الإيمان)). درجته: ليس بحديث
    حديث: ((حسنات الأبرار سيئات المقربين)). درجته: ليس بحديث
    حديث: ((خير الأمور أوسطها)). درجته: لا يصح
    حديث: ((خير البر عاجله)). درجته: ليس بحديث
    حديث: ((رأى النبي صلى الله عليه وسلم وهو في السماء في رحلة المعراج ملائكة يبنون قصرا، لبنة من ذهب ولبنة من فضة، ثم رآهم وهو نازل قد توقفوا عن البناء، فسأل لماذا توقفوا؟ قيل له: إنهم يبنون القصر لرجل يذكر الله، فلما توقف عن الذكر توقفوا عن البناء في انتظار أن يعاود الذكر ليعاودوا البناء)). درجته: ليس بحديث وهو من كلام القصاص
    حديث: ((رحم الله امرءًا اكتسب طيبًا، وأنفق قصدا، وقدم فضلا ليوم فقره وحاجته)).درجته: ضعيف
    حديث: ((سيد القوم خادمهم)). درجته: لا يصح
    حديث: ((صلاة الفجر نور بالوجه، والظهر بركة بالرزق)). درجته: ليس له وجود في كتب الحديث

    حديث: ((صورة المرأة عورة)).


    درجته: الحديث الصحيح هو (المرأة عورة)

    ــــــــــ
    حديث: ((عبدي تريد وأريد، ولا يكون إلا ما أريد...)). وفي لفظ: ((أوحى الله تعالى إلى داود عليه السلام: يا داود إنك تريد وأريد، وإنما يكون ما أريد، فإن سلمت لما أريد كفيتك ما تريد، وإن لم تسلم لما أريد أتعبتك فيما تريد ثم لا يكون إلا ما أريد)).



    درجته: ليس له وجود في كتب الحديث
    ـــــ
    حديث: ((عشر تمنع عشرا، سورة الفاتحة تمنع غضب الله، سورة يس تمنع عطش يوم القيامة، سورة الواقعة تمنع الفقر، سورة الدخان تمنع أهوال يوم القيامة، سورة الملك تمنع عذاب القبر، سورة الكوثر تمنع الخصومة، سورة الكافرون تمنع الكفر عند الموت، سورة الإخلاص تمنع النفاق، سورة الفلق تمنع الحسد، سورة الناس تمنع الوسواس)).



    درجته: موضوع مكذوب


    ـــــــــــ
    حديث: ((علي خير البشر، من أبى فقد كفر)).



    درجته: كذب، وهو من وضع الرافضة


    ـــــــ
    حديث: ((عن علي بن أبي طالب قال: دخلت أنا وفاطمة على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فوجدته يبكي بكاء شديدا فقلت: فداك أبي وأمي يا رسول الله ما الذي أبكاك؟! فقال صلى الله عليه وآله وسلم يا علي: ليلة أسري بي إلى السماء رأيت نساء من أمتي في عذاب شديد، وذكرت شأنهن لما رأيت من شدة عذابهن، رأيت امرأة معلقة بشعرها يغلي دماغ رأسها، ورأيت امرأة معلقة بلسانها، والحميم يصب في حلقها، ورأيت امرأة معلقة بثديها، ورأيت امرأة تأكل لحم جسدها، والنار توقد من تحتها، ورأيت امرأة قد شد رجلاها إلى يدها، وقد سلط عليها الحيات والعقارب، ورأيت امرأة عمياء في تابوت من النار يخرج دماغ رأسها من فخذيها، وبدنها يتقطع من الجذام والبرص، ورأيت امرأة معلقة برجليها في النار، ورأيت امرأة تقطع لحم جسدها في مقدمها ومؤخرها بمقارض من نار، ورأيت امرأة تحرق وجهها ويدها، وهي تأكل أمعاءها، ورأيت امرأة رأسها رأس خنزير، وبدنها بدن حمار، وعليها ألف ألف لون من بدنها، ورأيت امرأة على صورة الكلب، والنار تدخل من دبرها وتخرج من فمها، والملائكة يضربون على رأسها وبدنها بمقاطع من النار، فقالت فاطمة: حسبي وقرة عيني، أخبرني ما كان عملهن وسيرهن حتى وضع الله عليهن هذا العذاب. فقال صلى الله عليه وآله وسلم: يا بنيتي أما المعلقة بشعرها فإنها كانت لا تغطي شعرها من الرجال، أما المعلقة بلسانها كانت تؤذي زوجها، أما المعلقة بثديها فإنها كانت تمتنع عن فراش زوجها، أما المعلقة برجلها فإنها كانت تخرج من بيتها بغير إذن زوجها، أما التي تأكل لحم جسدها فإنها كانت تزين بدنها للناس، أما التي شد رجلاها إلى يدها، وسلط عليها الحيات والعقارب فإنها كانت قليلة الوضوء، قذرة اللعاب، وكانت لا تغتسل من الجنابة والحيض، ولا تنظف، وكانت تستهين بالصلاة، أما العمياء، والصماء، والخرساء فإنها كانت تلد من الزنا فتعلقه بعنق زوجها، أما التي كانت تقرض لحمها بالمقارض فإنها كانت قوادة، أما التي رأسها رأس خنزير، وبدنها بدن حمار فإنها كانت نمامة كذابة، أما التي على صورة الكلب، والنار تدخل من دبرها، وتخرج من فمها فإنها كانت معلية نواحها، ثم قال صلى الله عليه وآله وسلم: ويل لامرأة أغضبت زوجها، وطوبى لامرأة رضي عنها زوجها...)). قال الشيخ ابن باز في مجموع الفتاوى له: [ باطل ومكذوب على النبي صلى الله عليه وسلم، وليس له أصل، وهو من الموضوعات المكذوبة على النبي صلى الله عليه وسلم، وعلى علي وفاطمة رضي الله عنهما، وما أكثر ما يكذبه بعض الشيعة على علي رضي الله عنه، فينبغي لمن وقع في يده شيء من هذا أن يتلفه، ويخبر من حوله بأنه كذب]. وقال الشيخ السدحان في كتابه: كتب- أخبار- رجال- أحاديث- تحت المجهر (1/123126) : [حديث النساء الطويل حديث مكذوب ومختلق، شاع بين كثير من النساء ].



    درجته: باطل وموضوع وهو من أكاذيب الشيعة

    ــــــــــ
    حديث: ((عندما بلغ النبي سدرة المنتهى، ودار بينه وبين الله حوار فقال له رب العزة: اسأل تجب، واشفع تشفع، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: اللهم لا أسألك خديجة التي هي زوجتي، ولا فاطمة التي هي ابنتي، ولكني أسألك أمتي أمتي. فرد المولى عز وجل: يا محمد أنت نبي شريف، وأنا رب لطيف، وأمتك خلق ضعيف، ولا يضيع الضعيف بين الشريف واللطيف، وعزتي وجلالي لأقسمن القيامة بيني وبينك، أنت تقول: أمتي أمتي، وأنا أقول: رحمتي رحمتي)).



    درجته: لم نجده بهذا اللفظ، ويغني عنه حديث الشفاعة في الصحيحين


    ــــــــ
    حديث: ((عندما تعطى صحيفة أعمالك بيدك، فستقول قبل قراءتها: بسم الله الرحمن الرحيم. جريا على ما اعتدت عليه في الدنيا، فإذا بذنوبك قد محت، فتسأل: ماذا حدث؟! فيأتي النداء: يا عبدي، لقد دعوتني بالرحمن الرحيم، فعاملتك بدوري وفق هذه الرحمة)).



    درجته: ليس له وجود في كتب الحديث

    ـــ
    حديث: ((عندما يخلق الله أي شي من الخلق يستشهده على نفسه، وعندما خلق النفس سألها: من أنا؟ قالت: أنت أنت، وأنا أنا، قال عز وجل: اذهبوا بها إلى النار ألف سنة، ولما أعيدت مرة أخرى كان نفس الرد، والمرة الثالثة، حتى قال الله عز وجل جوعوها، فلما جاعت شهدت أنه الله لا إله إلا هو سبحانه)).



    درجته: ليس له وجود في كتب الحديث

    ـــــــــ
    حديث: ((كان رَجُلٌ من أصحابه صلى الله عليه وسلم من الأنصار يكنى أبا معلق، وكان تاجرا يتَّجِرُ بمال له ولغيره، يضربُ به في الآفاق، وكان ناسكا ورعا، فخرجَ مرة، فلقيه لصٌّ مقنعٌ في السِّلاح، فقال له: ضَعْ ما معكَ؛ فإني قاتِلُكَ! قال: ما تريدُ إلى دمي؟ شأنك بالمال. قال: أما المالُ؛ فَلِي، ولستُ أريدُ إلا دَمَكَ. قال: أما إذا أبيتَ؛ فََذَرْني أُصَلِّي أربع ركعات. قال: صَلِّ ما بدا لك. فتوضأ، ثم صلَّى أربع ركعات، فكان مِنْ دُعَائه في آخر سجدة أن قال: يا ودودُ! يا ذا العَرْشِ المجيد! يا فعالٌ لما يريد! أسألُكَ بِعِزِّكَ الذي لا يُرَامُ، ومُلْكِكَ الذي لا يُضَامُ، وبِنُورِكَ الذي ملأ أركانَ عرشِكَ أنْ تكفِيَنِي شرَّ هذا اللصِّ، يا مغيثُ أَغِثْنِي! قال: دعا بها ثلاث مرات، فإذا هو بفارسٍ قد أقبل بيده حربةُ واضعها بين أُذُنَيْ فرسِهِ، فلما بصُر به اللصُّ أقبل نحوه، فطعنَه، فقتله. ثم أقبلَ إليه فقال: قُمْ. قال: من أنت بأبي أنت وأمي فقد أغاثني اللهُ بك اليوم؟ قال: أنا ملكٌ من السَّماءِ الرابعَةِ، دعوتَ بدعائِكَ الأول، فَسُمِعَتْ لأبواب السماء قَََعْقَعَةٌ، ثم دعوت بدعائكَ الثاني، فسُمِعتْ لأهل السماء ضجةٌ، ثم دعوت بدعائك الثالث؛ فقيل لي: دعاءُ مكروب. فسألتُ الله أن يوليني قَتلََهُ. قال أنس: فاعلمْ أنه مَنْ توضأ وصلَّى أربع ركعاتٍ، ودعا بهذا الدعاء؛ استُجيبَ له، مكروبا كان أو غيرَ مكروب)).



    درجته: موضوع

    ــــــــــــ
    حديث: ((كلمات أتعبت الملائكة في كتابة الأجر، فشكوا إلي ربهم ماذا يفعلون؟ فقال سبحانه: اطووها بصحائفها وضعوها تحت عرشي، فتبقى حسناتها إلى يوم القيامة: اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك)).



    درجته: ليس له وجود في كتب الحديث بهذا اللفظ، وضعيف بلفظ آخر

    ـــــــــــ
    حديث: ((لا تدخلوا طعاماً على طعام)).



    درجته: ليس بحديث، بل هو من كلام الحارث بن كلدة الطبيب العربي المشهور.

    ــــــــــــــ
    حديث: ((لا تصلوا علي صلاة البتراء, قالوا: يا رسول الله و ما هي صلاة البتراء؟ قال: أن تقولوا: صلى الله عليه وسلم. ولكن قولوا: صلى الله عليه وآله وسلم)).



    درجته: ليس له وجود في كتب الحديث

    ـــــ

    حديث: ((لا تظهر الشماتة بأخيك فيرحمه الله ويبتليك)).



    درجته: لا يصح

    ـــــــ

    حديث: ((لا سلام على طعام - وفي لفظ - لا سلام على أكل)).



    درجته: لا أصل له

    ــــــــ

    حديث: ((لا عزاء بعد ثلاثة أيام)).



    درجته: لا أصل له


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 1:21 pm